الرئيسية / المنزل / الاسرة / التفكك الأسري والأسباب المختلفة

التفكك الأسري والأسباب المختلفة

التفكك الأسري والأسباب المختلفة

التفكك الأسري والأسباب المختلفة
التفكك الأسري والأسباب المختلفة

المجتمع مبني بشكل كامل علي الأسرة، ولذلك المجتمع القوي تجد الأسر داخلة مترابطة وقوية، والعلاقات بين أفرادها قوية ومتينة، ولكن عندما يحدث العكس من ذلك تجد المجتمع متأثر بشكل كبير وكامل، وذكرنا بمقال سابق ثلاث أسباب عن تفكك الأسرة، وفيما يلي سنحاول سويا إكمال الأسباب التي تؤدي إلي التفكك الأسري.

الانشغال بالعمل

بسبب مصاعب الحياة والحاجة للعمل، قد يأخذ العمل الوالد من الأبناء والزوجة، رغم أن الزوج يعمل هذا من أجل الأسرة ومن أجل أن يحسن من مستواهم الاجتماعي والمادي، ولكنه خلال ذلك قد ينسي نفسه بين الشغل وينشغل به بشكل زائد عن الحد، ويؤثر علي علاقته بالأسرة والأبناء، ويجعله غير قادر علي الجلوس معهم أو حتي الحديث إليهم، هذا يخلق بينهم وبينه فجوة كبيرة لا داعي من وجودها، وتعمل علي مدار الوقت علي تفكك الأسرة، ويشعر الأبناء ببعد الأب عنهم، قد لا يدركون سبب هذا فهم بحاجة إلي الجلوس والحديث معهم ولو مرة أسبوعيا، للعمل علي تقوية العلاقة، لا الانشغال التام عنهم.

الأزمات المالية والديون 

قد يحدث بسبب الظروف المعيشية الصعبة، وبعض المشاكل التي تتعرض لها الأسرة، أنها تتعرض للدين وأزمات مالية تجعل الحياة أصعب، فمن أجل تجاوز تلك المشكلة، قد يحدث مشاكل بين الزوجين بسبب كيفية حلها والطرق ومن المتسبب بها، وقد يحدث مشاكل بسبب رغبة الزوج الزوجة في تقليل التكاليف، أو عدم اهتمام أحد الطرفين لحل تلك المشكلة والتخلص منها بشكل جاد.

وأيضا قد يضاعف الزوج والزوجة العمل الخاص بهم رغبة في التخلص من تلك الأزمة، ولكنهم خلال فعلهم بذلك يحدث تباعد بينهم البعض، ويحدث تباعد في العلاقة بينهم وبين الأبناء، ويكون ذلك رغما عنهم لأنهم يريدون التخلص من تلك الأزمة المالية؛ كي يقدروا علي تحسين الحالة المعيشية وتوفير حاجات الأبناء.

التفكك الأسري والأسباب المختلفة
التفكك الأسري والأسباب المختلفة

السفر للخارج 

كثيرا من العائلات، يسافر الأباء لدولة بالخارج من أجل العمل وتوفير لهم المال، من أجل تحسين من حالتهم الاجتماعية والمالية، ولكن كي يقدر علي فعل ذلك يكون بحاجة إلي البقاء بالدولة التي يسافر إليها عدد من السنوات، لا ينزل خلال تلك السنوات إجازات إلا بشكل قليل، فهذا يسبب الكثير من التفكك وتباعد العلاقات وعدم التفاهم بشكل جيد، فيحدث الكثير من التحولات لا يكون الأب شاهد عليها، فالأولاد يكبرون ويكون الوالد بعيد عنهم، عند العودة والاستقرار يصعب التأقلم بشكل سريع وتعويض كل السنوات التي مضت وهو بعيد عنهم.

التعامل السئ 

قد لا يكون التفكك الأسري ناتج بسبب البعد بسبب عدم التواجد باستمرار داخل البيت أو بسبب حتي السفر، ولكن قد يكون الأب والأم متواجدين بشكل مستمر داخل البيت، ولكن يحدث هذا التفكك، ويكون في تلك الحالة هو سوء معاملة الزوج للزوجة، وسوء معاملتهم للأبناء.

في تلك الحالة يكون السبب في التفكك الأسري هو عامل نفسي، ينتج عن سوء التعامل مع الأبناء وعدم الحديث إليهم، وجعلهم يبتعدون عن الأباء ولا يفضلون التعامل معهم إلا في الحدود الضيق، وينتج عن التعامل السئ ضيق للأبناء واضطرابات ويؤثر هذا عليهم وعلي تصرفاتهم بشكل كامل، وأيضا يؤثر علي تعاملهم مع غيرهم ويشعرهم بالكثير من الوقت بالكبت، وعدم القدرة علي التعبير عما بداخلهم، فتجدهم عندما يكبرون أول فرصة تأتي لهم للبعد وترك المنزل يفعلون ذلك وهذا بسبب تعاملك السئ معهم.

للحرص علي العيش داخل مجتمع قوي ومتماسك، احرص علي جعل أسرتك متماسكة، فالأسرة مكون أساسي من مكونات المجتمع.

 

يشرفنا المتابعة و الرد على جميع تعليقاتكم اذا كان لديكم اي استفسار 

تنبيه : المقال يعبر عن رأى كاتبه والموقع غير مسؤول عما ورد به

عن Amgad Alaidy

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *