الرئيسية / المنزل / صحه / نقص البروتين.. أسبابه وطرق التغلب عليه

نقص البروتين.. أسبابه وطرق التغلب عليه

نقص البروتين.. أسبابه وطرق التغلب عليه
نقص البروتين.. أسبابه وطرق التغلب عليه

البروتين من العناصر الغذائية المهمة لجسم الإنسان والتي يجب توافرها بنسب جيدة في الجسم، ليتسفيد منها ولا يتعرض للأمراض وتدهور الصحة، يرجع نقص البروتين لأسباب مختلفة سنتعرف عليها فيما يلي وطرق للتغلب عليها، ولكنا أولا دعنا نتعرف على فائدة البروتين لجسم الإنسان.

فوائد البروتين

للبروتين العديد من الفوائد لجسم الإنسان والتي بسببها علينا الحرص على تناوله بنسب وكميات مناسبة لنا، ومن فوائده:

  • يساعد على فقدان الوزن، فالأطعمة التي تحتوي على البروتين تعطي احساس الشبع لوقت طويل، وهضم البروتين يحتاج إلى الكثير من الطاقة وحرق السعرات الحرارية، فيعمل على نقص الوزن.
  • مهم وضروري للقيام بتغذية الشعر ومساعدته في النمو، فينصح تناوله بنسب جيدة خلال فترة الصغر والمراهقة بشكل خاص في الفترات التي ينمو فيها جسم الإنسان.
  • يصاب الشخص عند الوصول لسن الخمسين بضمور اللحم؛ عبارة عن نقص في العضلات الهيكلية، ولكن تناول البروتين يحفز نموها ويعمل على تقويتها.
  • يساعد في نمو الخلايا وحماية الجسم من الفيروسات المختلفة التي تصيبه.

أسباب نقص البروتين

يرجع نقص البروتين لأسباب مختلفة ومنها:

  • الإصابة بمشكلة في الكبد، وذلك لأن الكبد يقوم بمعالجة البروتينات بجسم الإنسان، فأي مشكلة به تسبب خلل في عملية المعالجة فيفقد الجسم النسب التي يحتاج لها للقيام بوظائفه الحيوية.
  • وجود مشاكل في وظائف الكلى، فالكلى تقوم بتنقية وتنظيف الجسم من السموم، وتحفظ البروتينات بالدم، كي تساعده في القيام بدوره ووظيفته، فعند وجود مشكلة في الكلى، فتقوم بالتخلص من بعض البروتينات مع البول مما يتسبب في نقص كميته داخل الجسم.
  • نقص التغذية؛ بكل تأكيد عند وجود مشكلة في التغذية ونقصها، فهذا ينعكس على كمية البروتين التي يحصل عليها الجسم، مما يؤثر بالسلب على الجسم، ويكثر نقصان البروتينات في حالة وجود مشكلة في الشهية، ولو لم تحصل الحامل على النسب المناسبة لها بشكل يومي فهي تعاني من نقص البروتينات، كما يؤثر ذلك على الجنين وصحته.
  • الحصول على مضادات حيوية للعلاج لمدة كبيرة دون الحصول على التغذية المناسبة والأطعمة التي تحتوي على البروتينات.
  • الإصابة بالداء الزلاقي، يصيب هذا المرض الأمعاء الدقيقة بسبب مهاجمتها من قبل الأمعاء، في تلك الحالة تفقد الأمعاء قدرتها على امتصاص المواد والعناصر الغذائية مثل البروتين، مما يحدث نقص له.
نقص البروتين.. أسبابه وطرق التغلب عليه
نقص البروتين.. أسبابه وطرق التغلب عليه

مقاومة نقص البروتين في الجسم

يمكنك مقاومة نقص البروتين في الجسم بعدة طرق منها:

  • تحسين النظام الغذائي؛ عليك الحصول على البروتين في غذائك اليومي بشكل مناسب، سواء البروتين النباتي أو الحيواني، يمكنك تناول بيضة خلال الإفطار للحصول على البروتين، وينصح بتناول البروتين الحيواني وتضمنيه بوجبة الغذاء، ولكن يفضل عدم احتواءه على دهون بسبب ما تسببه من أمراض في حالة زيادة نسبتها عن الحد المناسب.
  • تناول المكسرات بشكل منتظم، وذلك لما تحويه من بروتينات وفوائد غذائية مهمة لجسم الإنسان، كما تحتوي على دهون صحية ومهمة لصحة القلب، يمكنك تناولها بمفردها أو تناولها مع الزبادي أو الشوفان.
  • وضع البروتين في السلطة، احرص على وجود السلطة بشكل يومي في طعامك، يمكنك إضافة قطع صغيرة من الدجاج للسلطة أو عمل سلطة التونة تكون غنية بالبروتين.

أعراض نقص البروتين في الجسم

  • حدوث تلف في العضلات.
  • حدوث احتباس للسوائل خاصة في القدمين.
  • إصابة الشخص بفقر الدم.
  • فقدان قدرة الشخص على مقاومة الامراض فيكثر الإصابة بها وخاصة نزلات البرد.
  • حدوث مشاكل في البشرة والأظافر، وتعرضها للكسر وتساقط ملحوظ للشعر.

أسباب نقص البروتين مختلفة ولها أعراضها، فيما سبق عرضنا لك الأسباب والأعراض وبعض طرق مقاومتها، فاحرص على تناول الأغذية التي تحوي البروتين بشكل مناسب.

تنبيه : المقال يعبر عن رأى كاتبه والموقع غير مسؤول عما ورد به

عن Amgad Alaidy

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!