الرئيسية / المنزل / الاسرة / كيف تتعامل مع المشاكل الأسرية

كيف تتعامل مع المشاكل الأسرية

كيف تتعامل مع المشاكل الأسرية
كيف تتعامل مع المشاكل الأسرية

كثيرا ما يحدث مشاكل داخل المنزل بين أفراد الأسرة؛ لأسباب مختلفة، طريقة التعامل مع تلك المشاكل، هو القادر على حلها أو تفاقهما؛ لذا عليك التصرف بحكمة؛ كي تتخلص منها بشكل سريع، ولا تتسبب في المزيد من المشاكل، فيما يلي سنقدم بعض النصائح لذلك.

تبني خطة جيدة لحل المشاكل

يحدث ذلك من خلال اتخاذ بعض الاجراءات، مثل التالي:

تحديد وقت لاجتماع الأسرة

  • اعلم جميع أفراد الأسرة بموعد الاجتماع، وعليك اختيار موعد يناسب الجميع؛ حتى يكونوا حاضرين، واعلمهم سبب الاجتماع، واطلب من كل شخص التفكير في المشكلة التي تريدون حلها، قبل القدوم للاجتماع والتفكير في حلول واقتراحات؛ للخروج من المشكلة بدون أضرار أكبر.
  • الاعتراف بوجود مشكلة، وتحديد المشكلة واعتراف كل شخص بخطأه يساعد على حل المشكلة بشكل سريع وفعال، ويوفر الكثير من المناقشات الحادة.
  • يفضل عدم حضور الأطفال الاجتماع؛ وبخاصة إن كان الاجتماع يناقش مواضيع حساسة، وقد تؤدي البعض إلى التعصب أو الحديث بصوت مرتفع، قم بعزل الأطفال وإخراجهم لغرفة أخرى حتى ينتهي الاجتماع؛ حتى لا يؤثر الكلام والمشاكل عليهم.
  • يفضل عقد الاجتماعات الأسرية تلك بشكل دوري؛ وذلك للعمل على حل أي مشاكل بشكل سريع قبل أن تتفاقهم، وتخرج عن السيطرة، والتفكير كفريق يساعد في تبادل الأفكار، وحل المشاكل وتقريب وجهات النظر، وجعل كل شخص يرى الموضوع من زوايا أخرى.

التركيز على المشكلة الرئيسية 

حاول قدر الإمكان أن يتم التركيز خلال الاجتماع والنقاشات، على المشكلة الرئيسية، وعدم التطرق لمشاكل وأمور فرعية؛ حتى لا تحدث مشاكل أخرى، وتراكم المشاكل وترك المشكلة الأساسية؛ لا يساعد على حل المشكلة، وقد ينتهي الاجتماع والمشاحنات والضيق زاد بين أفراد الأسرة.

يفضل من الجميع إيضاح ما يقصده

  • اطلب من الجميع تفسير وإيضاح ما يريده بشكل واضح وصريح؛ حتى لا يحدث مشاكل أخرى، فالوضوح والكلام الصريح يساعد بشكل كبير على حل المشكلة، وفهم كل شخص متطلبات الأخرين.
  • احرص على ألا يشعر أحد بالحرج من طلب ما يريد، أو الحديث عما يثير قلقه وضيقه، وعلى الجميع التفهم والاستماع حتى النهاية، وتفهم ما يتم قوله، وفي حالة عدم فهم المطلوب، يرجى طلب الإيضاح، بدون شعور بضيق؛ لأن المشاكل لن تحل بدون وضوح ومباشرة في الحديث والنقاش، وتقبل كل شخص رأي وطلب غيره.
كيف تتعامل مع المشاكل الأسرية
كيف تتعامل مع المشاكل الأسرية

عدم مقاطعة أحد خلال الحديث

  • الاستماع الجيد خلال أي نقاش أو اجتماع أمر جيد، ويساعد في التوصول لفهم حديث ورأي كل شخص، والاستماع الجيد خلال المشاكل الأسرية، يساعد في حلها بشكل فعال وإيجابي.
  • اترك لكل شخص فرصة يتحدث بها بما يريد، والانتباه للغته ونبرة صوته، يساعد أيضا في ذلك وعدم المقاطعة.
  • الاستماع الفعال والجيد للشخص، يجعله يشعر بالراحة، والاهتمام ممن حوله، ويشجعه على الاستمرار في الحديث، ويحفز الأخرين؛ للحديث وعرض وجهات نظرهم، وهذا يساعد في تفكيك الجو المشحون داخل الأسرة، ويعطي مساحات أكبر للتفاهم والاستماع وحل المشاكل.

احترام وجهات النظر المختلفة 

الاستماع الفعال فقط ليس الحل الوحيد، لكن عليك الاهتمام بكل ما يقال وتصديقه، والحرص على الاستماع له، واحترامه أيضا، فمجرد الاستماع بدون أخذ ما قيل في الاعتبار واحترام وجهة نظر المختلف، لن يحل شئ، وسيزيد الضيق لدى المتحدث؛ لذلك عليك التعبير عن احترامك لما قالوه، وأنهم شاركوا برأيهم ولم يخجلوا وصرحوا بكل ما يقلقهم؛ وعبر عن امتنانك واحترامك، لرغبتهم بحل المشكلة وإيضاح كل الأمور.

توصل سويا لحل مناسب

لن تحل المشكلة من جهة شخص واحد؛ لذلك الاتفاق على حل يرضي جميع الأطراف، ويعطي كل شخص حقه، ولا يجعل أحد يشعر بضيق أو بظلم؛ هو الحل الجيد والفعال للخروج من المشاكل الأسرية.

يشرفنا المتابعة و الرد على جميع تعليقاتكم إذا كان لديكم أي استفسار

تنبيه : المقال يعبر عن رأى كاتبه والموقع غير مسؤول عما ورد به

عن Amgad Alaidy

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *